mytiger
منتديات MYTIGER
كل عام وسيادتكم بخير و اسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يصلح حالك وبالك وان يفرج همك وغمك ويذهب عنك كل حزن ومرض وفاقة وهم وغم وضيق وكرب ويكرمك في الدنيا والآخرة ويرفع قدرك في الدنيا والآخرة وان يسبل عليك ستره وان يسبغ عليك نعمه كلها ظاهرة و باطنه ما علمنا منها وما لم نعلم وان يدخلك الجنة بلا حساب ولا سابقة عذاب يا رب العالمين
اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم
منتدياتMYTIGER ترحب بك أجمل ترحيب
ونتمنى لك وقتاً سعيداً مليئاً بالحب كما يحبه الله ويرضاه
فأهلاً بك في هذا المنتدى المبارك إن شاء الله
ونرجوا أن تفيد وتستفيد منا
وشكراً لتعطيرك المنتدى بباقتك الرائعة من مشاركات مستقبلية
لك منا أجمل المنى وأزكى التحيات والمحبة

mytiger

برامج.العاب.افلام.اغانى.شرح برامج
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
المنتدى تحت التطوير حاليا
مرحبا بكم فى MYTIGER

شاطر|
بيانات كاتب الموضوع
مقال للمهندس عبد الخالق الشبراوي شيخ الطريقة الشبراوية الخلوتية
كاتب الموضوعرسالة
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مدير عام المنتديات
الرتبه:
مدير عام المنتديات
الصورة الرمزية

avatar

البيانات
نقاط : 2081
تاريخ التسجيل : 02/10/2012
المزاج : سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:

موضوع: مقال للمهندس عبد الخالق الشبراوي شيخ الطريقة الشبراوية الخلوتية السبت نوفمبر 17, 2012 3:21 pm






بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم بحق رحمتك الذى قلت له فى كتابك المنزل ( وما ارسلناك إلا رحمة للعالمين ) فلم تلتف الساق بالساق وفاق فى الآفاق حتى دنا منك وراق فقلت سبحانك جل شأنك ( يس * والقرء

آن الحكيم * إنك لمن المرسلين *على صراط مستقيم تنزيل العزيز الرحيم ) ان تجعله حياة روحى .اللهم احينى به حياة خاصة يحصل لى بها الاتصال الخاص بروحه الشريفة فأخلص من هذه الاقفاص , وأشاهد سر كونه المادة الوجودية للعالم الكونى وأنه الحياة السارية فى جميع الكائنات أزلا وأبدا فأحيا بهذا الشهود الكشفى اليقينى حياة الابد وأختص منه بميزان علم وافر برفع الجهل والالتباس فأتحقق عنده بقوله تعالى :
(اومن كان ميتا فأحييناه وجعلنا له نورا يمشى فى الناس)
قال تعالى فى محكم كتابه العزيز
( ذَلِكَ الَّذِي يُبَشِّرُ اللَّهُ عِبَادَهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ قُل لَّا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِلَّا الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى وَمَن يَقْتَرِفْ حَسَنَةً نَّزِدْ لَهُ فِيهَا حُسْنًا إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ شَكُور ) سورة الشورى آية رقم 23
لم يطلب الرسول صلى الله عليه وسلم إلى الناس علىٌ ذلك أجرا ، ولم يتقاضى من أحد جزاء . غير ما جاء به التنزيل ، وأمر به الحكيم الجليل وهو المودة فى القربى ، أى محبة آهل بيته صلى الله عليه وسلم ، وذوى قرباه ، وتكريمهم وتعظيمهم ، وحنو القلب عليهم ، وتقديمهم على الغير ، وإيثارهم بالخير ، وإستدرار رضاهم ، وإسترضاء قلوبهم إلتماسا لبركة منهم لصلة الرسول بهم ، ولا يقصد من ذلك الإكرام أن تخصهم بالأموال ، أو تمنحهم الصلات والصداقات ، كلا ، فهم ليسوا أهلا للصدقة ، ولا مصرفا للزكاة ولا محلا لإلقاء قاذورات الناس .
وقد نص المشرع على ان الزكاة لا تجوز عليهم . خرج علينا أولائك القوم أصحاب فقه الريال لا فقه الرجال ، الذين حرّموا زيارة الرسول صلى الله عليه وسلم والتوسل به فى المهمات فأولوا هذه الآية :
( ذَلِكَ الَّذِي يُبَشِّرُ اللَّهُ عِبَادَهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ قُل لَّا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِلَّا الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى وَمَن يَقْتَرِفْ حَسَنَةً نَّزِدْ لَهُ فِيهَا حُسْنًا إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ شَكُور )
على حسب ما إشتهت نفوسهم . فزعموا ان المراد بالقربى قرابة الشخص صاحب المودة لنفسه لاقرابة للرسول صلى الله عليه وسلم ليصلوا بذلك إلى تحريم زيارتهم أيضا . عجب والله كل العجب ! ! !
القرآن والحديث مملوءان بذكر الإحسان إلى الوالدين . والبر لذوى القربى وصلة الرحم . ألا يكفى ذلك كله فى التعبير عن رعاية هذه الحقوق والدلالة على وجوب القيام بها حتى نلحق به هذه الآية أيضا . وإذا كان ما يقولون يصح أن يكون مفهوما فى الآية مرادا بها فأى مانع يمنع ان يكون مفهوما منها قرابة الرسول أيضا . واللفظ يحتمل ذلك كل الإحتمال ولا ينافيه . بل يرجح ما فى الآية نفسها من ذكر الرسول وأجره على عنائه . وتعذيبه . وتعذيب أهل بيته معه أن يكون جزاؤهم المودة والبر لذريتهم وسلالتهم الطاهرة . إن التشبث بتحميل الآية أبعد المعانى والحجز عليها فى إحتمال أقرب المعانى ، تحكم غريب . يأباه العقل ولا يقره العلم . خسأ القوم وطاش سهامهم . فقد بلغت بهم كرامة الرسول أن حرموا صلة أهله ومودتهم . وحجزوا من أجل ذلك على نص القرآن أن يفسر إلا بما يشتهون . إن بيننا وبينهم الله الذى منحهم القول والإسماع . وحرمهم اللب والسماع . وأنتم يامن تحتفلون بتكريم آل بيت النبى صلى الله عليه وسلم وإحياء ذكراهم العطرة الشريفة . ما الذى أقدمكم إلى هذه الإحتفالات ؟ وحملكم على تكبد المشاق وترك الأولاد والأموال ؟ أهى القوة ساقتكم وساقت الملايين معكم إليهم . أم هى جنود صوبت حرابها إليكم ، لتوجهكم صوبهم وناحيتهم ؟
لا والله ، ما فى ذلك شئ . إنما هو أمر من الله تعالى العلي الكبير صدر إليكم . وقد رضى العزيز الحكيم بسبق من قديم يخبركم . ودعوة وجهت من قلبه أى قلوبكم ومحبة خالصة من لله ورسوله منكم . ورغبة خالصة فى نيل رضاه عنكم . ووفاء منكم كريم لبعض حق الرسول الكريم .
ففى رحابهم نقوم بالعبادات . ونعمر الاوقات بالطاعات . والتفرغ لذكر الله .
ياسيدى يارسول الله . إنا نؤدى بزيارة أهل بيتك بعض ما يقتضيه حقك علينا فى مودة آل بيتك العظيم . على قدر ما تحتمل طاقاتنا الضعيفة وينهض به جهدنا الضئيل . وندعو الله أن يجزيكم عنا أضعاف ما قصر جهدنا عن الوفاء به فى تعظيمك . ومودة أهل بيتك .
اللهم إنا ما عظمنا إلا ما عظمت وما قدرنا إلا ما قدرت . أحببت نبيك فأحببناه . ورفعت ذكره فرفعناه . وأعليت قدره فأعليناه . وأعطيته وثيقة غالية بالإصدار عنك فما جاء به اخذناه . وما نهى عنه تجنبناه . ووعدته بمقام محمود . ليشفع للعاملين فإستشفعناه
أمن أجل ذلك نرمى بالكفر ويحكم علينا بالضلال والشرك . نحن ومن سبقنا من العلماء الصالحين . والإئمة المجتهدين . إلا إننا جميعا عظمنا النبي ورفعنا فى قلوبنا قدره وإستشفعنا به . اللهم هذا هو الظلم المبين والبهتان العظيم .
إن الحق بين وواضحة معالمه . فمن أعطى الله حقه بالإيمان به . وإعتقاد وحدانيته فى ذاته . وصفاته وأفعاله وتقديسه وتنزيهه عن كل نقص . وتحليه بكل كمال . وأعطى الرسول حقه بالتكريم والتعظيم . والإقتداء به . والإلتجاء إليه . قد أصاب الحق وحفظ على جانب الرسالة جميعا ولا يعد ذلك منه خروجا ولا كفرا ولا إشراكا . بل يعد من أعظم الطاعات . وأجل القربات .
جعلنا الله وإياكم ممن مستهم نفحة ( الإيمان ) ألهدى . وعمر قلوبهم بالإيمان . ومكن لهم فى حب نبيه . فنفى عن قلوبهم الزيغ وكيد الشيطان . قال سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم : حياتى خير لكم ، تحدوثون وأحدث لكم . ووفاتى خير لكم تعرض علي أعمالكم ، فما رأيت من خير حمدت الله تعالى ، وما رأيت من شر إستغفرت لكم ......
عباد الله : قوا أنفسكم شر هذه الفتن بعدم الدخول فيها . او الخوض مع مروجيها . وأعرضوا أمر ما يصادفكم على علمائكم العاملين .وشيوخكم الورعين المتقين حتى يكون إيمانكم فى حصن حصين ومكان امين . اللهم نجنا من الفتن ما ظهر منها وما بطن . ودلنا على مرشدينا . وإجعل حبيبك المختار قائدنا ورائدنا فى الدنيا وفى يوم الدين يارب العالمين وصل وسلم على الحبيب المصطفى وعلى آله وأصحابه والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين .
مهندس عبدالخالق الشبراوى
شيخ الطريقة الشبراوية الخلوتية ورئيس جبهة الأصلاح الص
وفي















 الموضوع الأصلي : مقال للمهندس عبد الخالق الشبراوي شيخ الطريقة الشبراوية الخلوتية // المصدر : mytiger // الكاتب:اشرف فتح الباب



اشرف فتح الباب ; توقيع العضو









المحامي بالإستئناف العالي ومجلس الدولة
رئيس المساندة القانونية برياسة مجلس الوزراء
لرعاية الشهداء ومصابي الثورة
وكيل لجنة الحقوق والحريات والواجبات العامة بالوفاق القومي بمجلس الشعب لوضع الدستور
عضو اتحاد المحامين العرب
عضو الجمعية المصرية للقانون الدولي
عضو إتحاد المحامين الأفروأسيوي لحقوق الإنسان
عضو اللجنة الدائمة لحقوق الإنسان جامعة الدول
عضو دولي في منظمة العفو الدولية
الأمين العام لحزب الشعب الديمقراطي




مقال للمهندس عبد الخالق الشبراوي شيخ الطريقة الشبراوية الخلوتية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

الــرد الســـريـع

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
مقال للمهندس عبد الخالق الشبراوي شيخ الطريقة الشبراوية الخلوتية , مقال للمهندس عبد الخالق الشبراوي شيخ الطريقة الشبراوية الخلوتية , مقال للمهندس عبد الخالق الشبراوي شيخ الطريقة الشبراوية الخلوتية ,مقال للمهندس عبد الخالق الشبراوي شيخ الطريقة الشبراوية الخلوتية ,مقال للمهندس عبد الخالق الشبراوي شيخ الطريقة الشبراوية الخلوتية , مقال للمهندس عبد الخالق الشبراوي شيخ الطريقة الشبراوية الخلوتية
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ مقال للمهندس عبد الخالق الشبراوي شيخ الطريقة الشبراوية الخلوتية ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا
>




مواضيع ذات صلة